fbpx
أخبار الأردن

صحفيون و اعلاميون: “عتمة إلكترونية”.. في حالة استمرار توقيف الزميل جمال حداد

أخبار الأردن

 

أمهل صحافيون وإعلاميون الجهات الحكومية، حتى نهاية ساعات عمل غداً الثلاثاء، للإفراج عن الزميل جمال حداد، الموقوف على ذمة مدعي عام محكمة أمن الدولة.

وقال بيان، وزعه صحافيون وإعلاميون وحقوقيون، وصلت نسخة منه إلى “أخبار الأردن”  إن “الجهات الحكومية مدعوة للإفراج عن الزميل جمال حداد حتى نهاية ساعات عمل يوم الثلاثاء (الموافق 29/12/2020)، وحال استمرار توقيفه سيضطر الصحافيون إلى اتخاذ ما يلزم من إجراءات تصعيدية للإفراج عنه”.

وأدان البيان “نهج تقييد الحريات الصحافية والإعلامية، ومحاولات تقويض دور الإعلام في الإبلاغ بالحقيقة”، معتبراً ذلك “انتهاكاً لأبسط معايير الحريات العامة والصحافية، ولا يعود إلا بالضرر على سمعة البلاد في مختلف المحافل”.

وتساءل البيان عن الجرم الذي ارتكبه الزميل حداد، مبيناً أنه “أدى واجبه المهني دون إفراط ولا تفريط، ولم يشكل الخبر الذي بثه عبر موقعه الإلكتروني أية خرق لأي من القوانين السارية”.

وحدد البيان خطوات تصعيدية متسلسلة، سيتخذها الصحافيون، حال عدم امتثال الجهات الحكومية لصوت العقل، والإفراج عن الزميل حداد.

ودعا البيان الصحافيون والإعلاميون، في مختلف وسائل الإعلام، إلى التوقف عن العمل من الساعة 12:00 إلى 2:00 يوم الأربعاء المقبل (الموافق 30/12/2020)، كخطوة احتجاجية ضاغطة، وتنفيذ التوقف عن العمل داخل مبنى نقابة الصحفيين.

 

وأشار البيان إلى تنفيذ وسائل الإعلام “عتمة إلكترونية”، بين الساعة 12:00 – 2:00 مساء يوم الخميس المقبل (الموافق 31/12/2020)، مع وقفة احتجاجية أمام مبنى نقابة الصحفيين، حال واصلت الجهات الحكومية توقيف الزميل حداد.

 

وختم البيان بالقول إن “الصحافيين والإعلاميين لن يفقدوا الوسيلة للإفراج عن الزميل حداد، بما يشمل ذلك تنفيذ وقفات احتجاجية ميدانية في غير مكان، ابتداء من الأسبوع المقبل”.

 

وأوقف مدعي عام محكمة أمن الدولة الزميل جمال حداد، الخميس الماضي، على خلفية نشره خبراً حول مطعوم فايروس كورونا، فيما استدعى تردي الحالة الصحية للزميل حداد نقله إلى مستشفى البشير.

الوسوم

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق