fbpx

رائحة الفم الكريهة قد تكون علامة على أحد هذه الأمراض

أخبار الأردن

كل شخص يعاني من رائحة الفم الكريهة في بعض الأحيان، وغالبًا ما يكون بسبب الطعام. استمرار هذه الرائحة رغم تنظيف الأسنان بالفرشاة عدة مرات يدل أن هناك شيء خاطئ في جسمك.

مرض الكبد
يمكن أن تشير رائحة الفم الكريهة إلى مرض الكبد. عندما يصاب الكبد بالعدوى، يمكن أن تدخل بعض الإنزيمات إلى مجرى الدم. ثم ينتقلون من مجرى الدم إلى الرئتين، ولهذا السبب تشم رائحة كريهة عند الزفير.

الحماض الكيتوني
يتعرض مرضى السكر لخطر الإصابة بالحماض الكيتوني الأيضي. عندما يحدث هذا، فإن الجسم يصنع مواد كيميائية مثل الكيتونات. هذا يسبب رائحة غير عادية في التنفس، وتوصف أيضًا باسم “الفواكه”. الجوع أو استهلاك اللكحول يمكن أن يسبب أيضًا الحماض الكيتوني.

البرد
مع نزلات البرد المستمرة، يتجمع المخاط في الجسم، مما يعني أنه لم يعد من الممكن طرد النفايات. يؤدي هذا إلى تراكم البكتيريا في المخاط، مما يؤدي بدوره إلى رائحة الفم الكريهة.

الفم الجاف
هل تشعر بجفاف في فمك غالبًا؟ هذا أيضًا يمكن أن يكون سببًا لرائحة الفم الكريهة. بسبب هذا، لديك رائحة الفم الكريهة في الصباح. إذا كنت تشرب كمية كافية من الماء وتبقى رطبًا خلال النهار، فيجب حل المشكلة قريبًا. اللعاب عامل مهم في منع رائحة الفم الكريهة.

نظافة الفم
مع التهاب اللثة، يتفاقم التنفس أيضًا. تسبب البكتيريا الموجودة في الالتهاب نفسه. في معظم الحالات، يعتبر سوء نظافة الفم وتسوس الأسنان من الأسباب الرئيسية لالتهاب اللثة. تأكد من تنظيف أسنانك بالفرشاة بانتظام وبشكل صحيح!

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى