fbpx

بعد الاستيلاء على السلطة.. جيش ميانمار يقيل الوزراء والنواب

أخبار الأردن

قال المجلس العسكري الحاكم في ميانمار، الثلاثاء، إنه أقال 24 وزيرا ونوابهم، وتم استبدال 11 آخرين بعد أن استولى على السلطة في انقلاب.

وأعلن تلفزيون مياوادي المملوك للجيش أن الإدارة العسكرية أطاحت بالوزراء في حكومة الرئيس السابق وين مينت وتم تعيين 11 وزيراً جديداً في المرحلة الأولى.

وتضمنت التعيينات الجديدة حقائب الخزانة والصحة والإعلام والشؤون الخارجية والدفاع وأمن الحدود والشؤون الداخلية، بحسب الإعلان.

وأعلن جيش ميانمار، المعروف رسمياً باسم تاتماداو، حالة الطوارئ يوم الأحد بعد ساعات من اعتقال زعيم الأمر الواقع ومستشارة الدولة أونغ سان سو كي وأعضاء كبار آخرين في الرابطة الوطنية من أجل الديمقراطية الحاكمة.

وعملت سو كي كقائدة فعلية لميانمار من عام 2016 إلى عام 2021 بعد صراع طويل من أجل الديمقراطية في الدولة التي حصلت على جائزة نوبل للسلام في عام 1991. ومع ذلك تسبب صمتها إزاء مذبحة مسلمي الروهينجا والدفاع عن الإبادة الجماعية للجيش في انتقادات شديدة بجميع أنحاء العالم.

ووقع الانقلاب قبل ساعات من انعقاد الجلسة الأولى للبرلمان الجديد في البلاد عقب انتخابات نوفمبر الماضي التي حقق فيها حزب الرابطة الوطنية من أجل الديمقراطية بزعامة سو كي مكاسب كاسحة. وزعم الجيش أن الانقلاب تم بسبب “تزوير الانتخابات” في استطلاعات الرأي التي قال إنها أدت إلى هيمنة الرابطة الوطنية من أجل الديمقراطية على البرلمان.

كما أدانت الولايات المتحدة والمملكة المتحدة والأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي هذه الخطوة، ودعت إلى التراجع عن تصرفات الجيش.

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى