fbpx
مدارس وجامعات

النعيمي يؤكد ضرورة تفعيل دور المختبرات المدرسية

أخبار الأردن

أكد وزير التربية والتعليم الدكتور تيسير النعيمي ضرورة تفعيل دور المختبرات المدرسية في ضوء توجه الوزارة للتعليم بالتجريب والمشاريع، ما يحفز الطلبة ويرفع من دافعيتهم للتعلم، ويعزز المفاهيم التعليمية لديهم، مبينا أهمية ربط التعليم النظري بالجانب العملي، والتعلم بالاستكشاف، ومشددا على ضرورة أن يكون كل ذلك وفق شروط وإجراءات صحية وتحت إشراف المعلم المدرب والمؤهل، لأداء هذا الدور.

وأِشار النعيمي، خلال جولة ميدانية نفّذها اليوم لمركز التجهيزات المخبرية، بهدف الاطلاع على واقع العمل وبحث فرص تحسين أدائه، إلى أهمية دور المركز في إنتاج المواد المخبرية للمدارس، وتمكين الوزارة من الاعتماد على ذاتها في توفير جزء من حاجتها من أجهزة ولوازم.

وأوعز بدراسة واقع المختبرات المدرسية ومدى استثمارها، بهدف تطويرها، بالشكل الذي يدعم تعلم الطلبة، من حيث تمكينهم من إجراء التجارب وتنفيذ مشاريع العمل التي تصقل مهاراتهم وتكشف عن مواهبهم، وتنمي توجهاتهم المعرفية.

ووجه النعيمي بضرورة متابعة شروط السلامة والصحة المخبرية في مختبرات المدارس، وحصر المواد الخطرة فيها، ومخاطبة الجهات المعنية بهدف إتلافها وفق المعايير المتبعة في هذا المجال، مشيرا إلى أن هذا إجراء سنوي تتبناه الوزارة للحفاظ على صحة وسلامة الطلبة ومعلميهم من مستخدمي هذه المختبرات.

ودعا إلى ضرورة استثمار موجوداته من قاعات وأجهزة في عمليات تدريب معلمي التعليم المهني، والعمل على إدامة أعمال الصيانة لمرافق المركز بما يضمن الحفاظ على هذه الموجودات.

كما تفقد النعيمي مستودعات الوزارة الخاصة بالأثاث والتجهيزات، موعزا بضرورة تفعيل الربط الإلكتروني مع مديريات التربية والتعليم والمدارس لرصد حاجاتها إلكترونياً وضمان إدخال اللوازم على النظام، وكذلك ضرورة الإسراع في استكمال نظام الإنذار المبكر والحماية للمستودعات وصيانتها.

الوسوم

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق