fbpx
أخبار الأردن

الجمعية الأمريكية للتعليم الهندسي لأول مرة في “اليرموك”

أخبار الأردن

افتتح في كلية الحجاوي للهندسة التكنولوجية في جامعة اليرموك، أول فرع طلابي للجمعية الأمريكية للتعليم الهندسي، ليكون أول فرع لها خارج الولايات المتحدة الأمريكية.

وقال المشرف على الفرع الدكتور علي شحادة من قسم الهندسة المدنية بكلية الحجاوي للهندسة التكنولوجية، أن الجمعية الأميركية للتعليم الهندسي (ASEE) تعد احدى اهم الجهات العالمية التي تعنى بالرقي في التعليم الهندسي، لتمكين طلبة الهندسة من خلق عالم أفضل، بتحفيزهم نحو الإبداع والإبتكار والتميز في جميع مستويات التعليم والتعلم الخاصة بمهنة الهندسة.

وأضاف ان الجمعية الأمريكية تحرص على تأسيس وافتتاح فروع طلابية لها في الجامعات المرموقة حول العالم، لتحقيق اهدافها وتطبيق رؤيتها على أرض الواقع.

وأشار شحادة إلى أن الفرع الطلابي هذا يهدف إلى تطوير نهج التعلم الهندسي لدى الطلبة، و خدمة المجتمع المحلي من خلال حث طلبة المدارس على التفكير في تعلم مهنة الهندسة، واختيار التخصص الهندسي الأنسب الذي يلبي طموحاتهم ويحاكي رغباتهم، و تحسين مهارات التدريس والعرض والاتصال لدى الأكاديميين والمختصين في مجال التعليم الهندسي.
وتابع كما و يهتم الفرع الطلابي في إرشاد الطلبة وأعـضاء الهيئة التدريسية حول طرق التدريس الحديثة في التعليم الهندسي والبحث العلمي في هذا المجال، و تزويد طلبة البكالوريوس والدراسات العليا بفرص لمتابعة دراساتهم الهندسية العليا في الجامعات المروقة، و ارشاد الخريجين المهتمين في التعليم والتعلم الهندسي (خاصة أولئك الذين يفكرون في إشغال وظائف أكاديمية مستقبلا)، إضافة الى تحسين القدرات والمهارات المطلوبة لإجراء بحوث تعنى بالتعليم الهندسي.
وأشاد رئيس قسم الهندسة المدنية، في كلية الحجاوي للهندسة التكنولوجية الدكتور مظهر طعامنة، بالدعم المستمر الذي تقدمه جامعة اليرموك للطلبة للإرتقاء بمستواهم نحو الأفضل، لما لذلك من أثر ايجابي على رفد سوق العمل المحلي والإقليمي بمهندسين أكفياء قادرين على تحمل المسؤولية والمساهمة في بناء الأقتصادات.

وقال عميد كلية الحجاوي للهندسة التكنولوجية الدكتور موفق العتوم، أن تأسيس هذا الفرع الطلابي في الكلية يمثل خطوة مهمة لتطوير التعليم الهندسي، وصقـل مهارات طلبتها لاعدادهم لسوق العمل وتحفيزهم على متابعة دراساتهم العليا في المجالات الهندسية المختلفة من خلال فتح قنوات تواصل مع الجهات المحلية والعالمية ذات العلاقة، إضافة الى إقامة العديد من الأنشطة اللامنهجية لتحفيز الإبداع وشحذ مهارات التفكير خارج الصندوق لدى الطلبة.
و أكد العتوم على اهمية تحقيق رؤية الجامعة والكلية من خلال دعم مثل هذه المبادرات، ودعم الأنشطة الطلابية التي تسهم في تحسين العملية التعليمية و التي تعد من العناصر الأساسية المكملة لأهداف البرامج الأكاديمية المختلفة التي تطرحها الكلية، مشددا على ان مثل هذه الأفرع الطلابية تعد اضافة وعامل مهم من عوامل نجاح وتطبيق هذه الرؤى.
يذكر أن أول فرع طلابي للجمعية الأمريكية للتعليم الهندسي تم تأسيسه في جامعة بوردوعام 1993، ومنذ ذلك التاريخ تبعه تأسيس العديد من الأفرع الطلابية في أرقى الجامعات الأمركيية مثل جامعات جورجيا تيك وتكساس ايه اند ام وستانفورد وفيرجينيا تيك وجامعة وسط فلوريدا

الوسوم

اخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق