اتصل بنا ارسل خبرا
وفاة مطلوب اشتبك مع مكافحة المخدرات في المفرق

RASH_c7205.jpg

أخبار الأردن-توفي صباح اليوم الأربعاء، مطلوب كان أطلق النار على عناصر مكافحة المخدرات يوم أمس أثناء مداهمة منزله في محافظة المفرق، ما أدى إلى إصابة أحد العناصر. 

وفارق المطلوب الحياة متأثرا بإصابته التي تعرض لها بعدما ردت القوة الأمنية على إطلاق النار.

وكان العاملون في إدارة مكافحة المخدرات عملوا منذ أسابيع على تتبع معلومات حول قيام أحد الأشخاص المشبوهين والمطلوبين الخطرين والمسلحين بقضايا تهريب المواد المخدرة وبحقه أربعة طلبات و29 أسبقية جرمية متعلقه بتلك القضايا بتجهيز كمية من الحبوب المخدرة من أجل تهريبها إلى خارج المملكة، حيث عمل فريق تحقيقي خاص من الإدارة على مراقبة ذلك الشخص وتتبعه وجمع كافة المعلومات حوله لتحديد آلية التهريب ووقتها لضبطها وضبط المطلوب وكل من تورط بها.                  

وبعد إنهاء كافة التحقيقات والتأكد من قيام المطلوب بإخفاء كمية من الحبوب المخدرة داخل إحدى مركبات الشحن من أجل تهريبها للخارج مساء الثلاثاء عبر أحد المعابر الحدودية، تم تشكيل فريقي مداهمة وتفتيش وتحقيق توجه الأول للمركز الحدودي وتمكن من ضبط مركبة الشحن وسائقها، فيما توجه الفريق الآخر لمنزل المطلوب بالتزامن مع ذلك وبعد التأكد من وجوده داخله من أجل إلقاء القبض عليه.                                        

وفور مباشرة المداهمة شوهد المطلوب داخل مركبته وبالقرب من منزل يعود له وعند محاولة إيقافه وفور مشاهدته لرجال مكافحة المخدرات بادر بإطلاق عيارات نارية من سلاح ناري أوتوماتيكي كان بحوزته باتجاه القوة، حيث أصاب أحد كوادر الفريق برتبة رقيب في يده أسعف للمستشفى وهو بحالة صحية جيدة، وتم تطبيق قواعد الاشتباك مع المطلوب والرد عليه بالمثل لحين السيطرة عليه وضبطه حيث تبين إصابته بعيار ناري وتم إسعافه للمستشفى وجرى ضبط سلاح أوتوماتيكي كان بحوزته.                                                          وعثر فريق مكافحة المخدرات في المركز الحدودي بداخل الشاحنة بعد تفتيشها بشكل دقيق على 70 ألف حبة مخدرة أخفيت في جسم المركبة، وبالتحقيق الأولي مع سائق مركبة الشحن اعترف أن المطلوب الخطير هو من قام بتجهيز كميات المواد المخدرة وإخفائها في جسم المركبة والطلب منه نقلها إلى خارج المملكة عبر المعبر الحدودي،  وما زالت التحقيقات  جارية في القضية.