اتصل بنا ارسل خبرا
وزير الشباب يحاور طلبة عمان الأهلية حول قانون اللامركزية

26-7ddd_1ad6a.jpg

أكد وزير الشباب م. حديثه الخريشه، أن الدولة الأردنية تأسست على قواعد الديمقراطية، من خلال إنشاء أول مجلس تشريعي منتخب عام 1920 وأن المملكة تتبع نهجا ديمقراطيا في مختلف مجالات الحياة، من مجالس الطلبة والاتحادات والمجالس النيابية وصولا إلى البلديات واللامركزية.

وأضاف خلال لقائه الثلاثاء 26-7-2017 مع طلبة جامعة عمان الأهلية، ضمن سلسلة جولاته ومحاضراته في الجامعات الأردنية، بهدف حفز الشباب على أهمية المشاركة في الانتخابات، أن اللامركزية جزء لا يتجزأ من النهج الديمقراطي الذي تسير عليه الدولة الأردنية، وأن الشباب هم الفئة الأكثر تأثيرا وتأثرا بها، متناولا لأبرز مفاصل القانون وآلية تشكيل مجالس المحافظات وآليات تقديم الخدمات للمواطنين.

وبين الخريشه في اللقاء الذي نظمته عمادة شؤون الطلبة، وبحضور رئيس الجامعة الدكتور صادق حامد وعدد من أعضاء الهيئتين الأكاديمية والإدارية، أن الشباب لهم الدور الأساس في المشاركة في عملية صنع القرار، وتحديد الاحتياجات والخدمات التنموية في المجتمعات، وهم الفئة التي ستنعكس عليها ثمار اللامركزية.

من جانبه ثمن رئيس الجامعة الجهود التي تبذلها الوزارة في توعية الشباب بقانون اللامركزية وتشجيعهم على المشاركة الفاعلة، مبينا أن المملكة تسير على خطى التطور والتطوير في ظل الديمقراطية السائدة في شتى المجالات.

الخريشه تحاور مع الشباب حول قانون اللامركزية وأهدافها، مبينا أن الجديد في القانون، حصر عملية صناعة القرار في يد أبناء المحافظات، وأن للمواطن دور محوري في صنع القرار واختيار المشاريع التنموية التي تحتاجها المجتمعات المحلية.

ودعا الخريشه الشباب إلى المشاركة والاستفادة من خفض سن الترشح إلى 25 عاما، والذي من شأنه مشاركة أكبر للشباب، لافتا أن القانون صديق المرأة بعد أن خصص كوتة بنسبة 10% من المقاعد، مبينا أن التعيين في المجالس المحلية يأتي بهدف رفد المجالس بالتخصصات والخبرات التي تتوفر به، إلى جانب إمكانية تمثيل المناطق التي لم تحظى بممثل عنها في مجلس المحافظة.


 
more